أنشيلوتي لا يمكنه التعويل على أمجاده السابقة لمواصلة مسيرته مع ريال

إذا ما كان هناك من الدروس التي تعلمها كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد خلال فترة موسمين قضاهما مع الفريق الذي ينافس في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم فسيكون إن الاعتماد على الأمجاد السابقة ليس خيارا بالنسبة لأغنى نادي في العالم من حيث الإيرادات.

وعقب قيادته لريال نحو تعزيز رقمه القياسي لعدد مرات فوزه ببطولة أوروبا إلى 10 ألقاب إضافة لفوزه بلقب كأس الملك الموسم الماضي فشل ريال في الفوز بأي من الألقاب الثلاثة الكبيرة في موسم 2014-2015 وثارت التكهنات بالفعل ومنذ أسابيع بشأن مستقبل المدرب الإيطالي.

ورفض اميليو بوتراخينيو مدير النادي الإسباني وبشكل واضح التأكيد على أن انشيلوتي سيواصل عقده حتى النهاية والذي يمتد لموسم آخر عقب خروج ريال من دوري أبطال أوروبا أمام يوفنتوس الايطالي يوم الأربعاء الماضي.

وأعاد المهاجم السابق لريال ومنتخب إسبانيا نفس التصرف ثانية عقب فوز برشلونة على اتلتيكو مدريد أمس الأحد وهو ما ضمن للفريق الكتالوني لقبه الخامس في الدوري الاسباني خلال سبع سنوات قبل جولة على النهاية على حساب غريمه ريال. وبلغ برشلونة أيضا نهائي دوري أبطال أوروبا ونهائي كأس ملك اسبانيا.

ويبدو برشلونة في طريقه لتكرار ثلاثية عام 2009 وهو شيء لم يسبق لريال أو أي فريق آخر في إسبانيا تحقيقه.

وقال بوتراخينيو للتلفزيون الإسباني عندما سئل عن مستقبل انشيلوتي “هذا الأمر لا يمكن الإفصاح عنه الآن.”

وأضاف “كما أنه ليس المكان المناسب أيضا. هناك مباراة واحدة متبقية وسنرى بعدها ما سيحدث.”

ويملك أنشيلوتي خبرة تدريبية كبيرة حيث فاز بدوري أبطال أوروبا مرتين من قبل أثناء توليه تدريب ميلان.

وتابع أنشيلوتي فوز ريال 4-1 على اسبانيول أمس الأحد من المدرجات بسبب عقوبة مفروضة عليه والتقطت كاميرات التلفزيون العديد من الصور له وهو يدخن سيجارة بهدوء.

ومن بين الأسماء التي ارتبطت بتدريب الفريق يورجن كلوب مدرب بروسيا دورتموند الألماني الذي سيرحل عن الفريق بنهاية هذا الموسم.

ووردت أسماء جوزيه مورينيو ورفائيل بنيتز وخولين لوبتيجي لتولي المسؤولية بينما يبدو من المبكر للغاية تصعيد زين الدين زيدان النجم السابق لمنتخب فرنسا وريال لتولي المسؤولية نظرا لتوليه حاليا منصب المدرب المساعد للفريق الثاني.

وألمح أنشيلوتي إلى أنه سيواصل مسيرته الموسم المقبل.


Copyright © 2017   النخبة