اتحاد طنجة يضم لاعبا يحمل الجنسية الفرنسية و يستغني عن بادة

تراجع مجلس إدارة نادي اتحاد طنجة عن تجديد تعاقد الحارس عصام بادة، بعد أن كان قد دخل في مفاوضات معه خلال الفترة الأخيرة للاحتفاظ بخدماته.
كانت بادة انتقل من الكوكب المراكشي إلى اتحاد طنجة الموسم الماضي، ولم يلعب كثيرًا؛ بسبب المنافسة الشديدة مع محمد أمسيف.
ولا تزال وجهة بادة، الحارس الذي لعب أيضًا لاتحاد الخميسات، والفتح الرباطي، غير معروفة.
من ناحية أخرى، واصل اتحاد طنجة انتداباته، فبعد أن تعاقد مع مجموعة من اللاعبين، كنعمان أعراب، وهشام المجهد، نجح النادي في ضم لاعب مغربي يحمل الجنسية الفرنسية.
واللاعب هو إدريس العمريوي، يبلغ من العمر 21 عامًا، وبلعب كمدافع أيسر وكذلك في الوسط، ولعب لعدة أندية بفرنسا، وكان آخر فريق حمل ألوانه من بلغاريا.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة