الإفراج عن مشجعين رجاويين

أفرجت السلطات الجزائرية الأربعاء 6 ماي 2015، عن المشجعين الرجاويين زهير سفيان وعبد المجيد السرغيني، بعد احتجازهما منذ المباراة التي جمعت بين فريق الرجاء البيضاوي ووفاق سطيفالجزائري، برسم إياب الدور الفاصل المؤهل لدور المجموعات لدوري أبطال افريقيا.
وأفاد بلاغ لنادي الرجاء البيضاوي، أن الاتصالات التي ربطتها إدارة الفريق بكل من القنصلية والسفارة المغربيتين بالجزائر، نجحت في إطلاق سراح المشجعين.
وأضاف البلاغ المنشور بالموقع الإلكتروني للفريق ، أن الاتصالات لازالت جارية لمعرفة مصير المشجعين امين كتبي وناجي محمد، إذ لا يزال البحث جار عنهما بالجزائر، مضيفا أن السفارة المغربية تبذل كل الجهود لإعادتهما إلى المغرب.


Copyright © 2017   النخبة