الطير يلعب دور المنقذ مجددا مع الرائد

الطير يلعب دور المنقذ مجددا مع الرائد

سجل هدفين ليبقي الفريق بالقسم الأول ويطلب مهلة للرد على عرض التجديد
لعب اللاعب المغربي حسن الطير دور المنقذ مجددا، بعدما ساهم في فوز فريقه الرائد على نجران نهاية الاسبوع ، بهدفين لواحد، برسم الدورة الأخيرة من الدوري السعودي.
وتلقى زملاء الطير هدفا في الدقيقة 30، قبل أن يعادل الطير النتيجة بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني من ضربة خطأ مباشرة، لينتظر لاعب الرجاء السابق إلى حدود الدقيقة 86، ليسجل هدف الفوز للرائد من ضربة جزاء، الذي ضمن بقاءه بالقسم الأول أخيرا، بعد معاناة طويلة.
وسجل الطير هدفه العاشر في بطولة الموسم الجاري، إذ أخرج الرائد من معاناة طويلة كانت ستعصف بالفريق إلى القسم الثاني، بعدما تلقى 14 هزيمة، وتعادل خمس مباريات، فيما لم يفز إلا في سبع، ليصعد إلى الرتبة العاشرة برصيد 26 نقطة.
واختير الطير أيضا أفضل صانع أهداف، كما أحرز هدفا آخر للفريق في كأس السعودية.
وتعتبر هذه المرة الثانية التي يلعب فيها الطير دور المنقذ، بعدما أبقى على الشعلة في القسم الأول السعودي قبل مواسم، بعدما اعتبر من أبرز هدافي الدوري المحلي، علما أن زملاءه السابقين لم يقدروا هذا الموسم على متابعة المسار في القسم الأول، ليسقطوا إلى الدرجة الثانية.
وهنأت إدارة الرائد لاعبي الفريق خاصة الطير هداف الفريق، بإنجاز ضمان البقاء بالقسم الأول، متمنين أن يكون الموسم المقبل أفضل، ليتسنى للرائد العودة إلى مكانته الطبيعية، للمنافسة على الرتب الأولى مع فرق الهلال والأهلي والنصر والاتحاد، مقترحين عليه توقيع عقد جديد مباشرة بعد المباراة، فطلب مهملة أسبوع، بمبرر حاجته إلى الراحة بعد موسم شاق.


Copyright © 2017   النخبة