الفضيحة في قضية انتقال بلمعلم…

سارع نادي الوكرة القطري الى إصدار بيان رسمي ،أوردته صحيفة الشرق ، مساء اليوم الثلاثاء ،بخصُوص قضية اللاعب المغربي إسماعيل بلمعلم الذي انتقل للعب في صُفوف نادي قطر ابتداء من الموسم القادم؛ وقال فيه “في إطار حرص إدارة نادي الوكرة على التواصل مع جمهور قلعة الموج الأزرق بشكل خاص والشارع الرياضي الكروي بشكل عام، يحرص مجلس الإدارة على توضيح الموقف الخاص باللاعب إسماعيل بلمعلم مدافع نادي الرجاء المغربي والذي لعب للوكرة الموسم الماضي على سبيل الإعارة”.
وأضاف بيان النادي “في هذا الشأن حرصت إدارة نادي الوكرة على التأكيد بأنها كانت ترغب في تجديد التعاقد مع اللاعب المغربي، في ظل العلاقات الوطيدة التي كانت تربط نادي الوكرة بنادي الرجاء الرياضي، وتأكيد الأخير دائماً على أنه في حالة رغبة الوكرة في تجديد التعاقد مع إسماعيل بلمعلم سيكون ذلك من خلال التفاهم الكبير بيننا وبين النادي المغربي”.
وقال النادي “وبناء على هذا التفاهم وتلك الرغبة تم الاتصال في المرة الأولى مع رئيس نادي الرجاء مع تقديم عرض للاستفادة من خدمات اللاعب حيث أفاد رئيس نادي الرجاء أنه تلقى أكثر من عرض لضم هذا اللاعب ومنها عروض قيمتها أعلى من عرض نادي الوكرة، الأمر الذي جعلنا نرفع قيمة العقد حتى نتمكن من ضم هذا اللاعب”.
وأكدت الإدارة أنه “صارت بعد ذلك رحلة مفاوضات ثانية بين إدارة نادي الوكرة وإدارة نادي الرجاء عن طريق أحد الوكلاء الشهيرين بالمغرب وبناء عليه قدمنا عرضاً ثانيا إلى نادي الرجاء بقيمة مالية أعلى من عروض الأندية الأخرى، ولكننا فوجئنا بأن نادي الرجاء يطلب من نادي الوكرة دفع مبلغ آخر خارج بنود العقد وذلك لإتمام هذه الصفقة”.
وأضاف النادي “تجدر الإشارة إلى أننا في نادي الوكرة نرفض تماماً مثل هذه الأساليب في إتمام الصفقات ولا نتعامل إلا من خلال العقود الرسمية ولا يمكن أن نرضخ لأي ضغوط من شأنها دفع أي أموال بطرق ملتوية مهما كلفنا الأمر لأننا نلتزم بالسياسة العامة التي نعمل من خلالها، وبالتالي توقفنا عن رحلة المفاوضات على أمل التزام نادي الرجاء بمبدأ العقود الرسمية ولكن للأسف هذا لم يحدث”.


Copyright © 2017   النخبة