المحليون يعسكرون بالجديدة
250xNx311716.pagespeed.ic.qME508K9NFfSnQjEKBbd

قرر المنتخب الوطني المحلي، الدخول في معسكر إعدادي بداية الشهر المقبل، تحضيرا لمرحلة الذهاب من تصفيات المنطقة الإفريقية المؤهلة لنهائيات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، التي ستحتضنها رواندا عام 2016.
وتعرف المنتخب الوطني المحلي، على برمجة مباريات الذهاب من هذه التصفيات، التي تغيب عنهاالجزائر لاستبعادها من طرف الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف»، لاعتذارها عن مواجهة ليبيا، في تصفيات الدورة السابقة، و لا تشارك فيها مصر، و هي المباريات التي سيستضيفها ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.
وتقرر أن تجري تصفيات مرحلة الذهاب، أيام الإثنين 15 يونيو، و الخميس 18، ثم الأحد 21 يونيو، بينما لم يتم تحديد مواعيد مباريات إياب التصفيات، التي ستستضيفها تونس، و هناك اتجاه لإقامتها في شهر غشت أو شتنبر.
وتبعا للاتفاق الموقع بين الاتحادات الكروية المغاربية الثلاث، تحت إشراف الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، فإن المغرب سيتكفل بمصاريف إقامة و تنقل منتخبي ليبيا و تونس في مرحلة الذهاب، على أن تتكفل تونس بمصاريف إقامة منتخبي المغرب و ليبيا عندما ستستضيف مرحلة الإياب.
وفضل محمد فاخر، مدرب المنتخب الوطني المحلي، الذي سيجتمع مع مساعديه اليوم الثلاثاء، لتحديد لائحة اللاعبين، بناء على مشاهدات المباريات الأخيرة الإفريقية، أو المحلية المرتبطة بالبطولة الوطنية الإحترافية لكرة القدم، بجانب تدقيق البرنامج الإعدادي على أن يكون موقع تجمع المنتخب الوطني الرديف بمدينة الجديدة بداية من فاتح يونيو المقبل.
وسينتظر فاخر، انتهاء التزامات لاعبي الرجاء البيضاوي بمناسبة إياب الدور الرابع لكأس الإتحاد الإفريقي أمام النجم الساحلي التونسي، كما سينتظر انتهاء مباراة المنتخب الوطني الأول مع نظيره الليبي، ضمن تصفيات « كان الغابون 2017»و المقررة يوم الجمعة 12 يونيو، لكي يكون تحت تصرفه جميع اللاعبين.
وسيبدأ المنتخب الوطني المحلي، مبارياته في هذه التصفيات مساء يوم الإثنين 15 يونيو، بداية من السابعة مساء بمواجهة المنتخب التونسي، الذي قرر بدوره أن يجري مباراة منتخبه الأول أمام دجيبوتي مساء 12 يونيو.


Copyright © 2017   النخبة