النادي القصري يبحث عن نقاط الضوء أمام يعقوب المنصور للخروج من النفق المظلم و التكوين المهني لمواصلة الصدارة

ينزل الفريق القصري النادي الرياضي الذي تحاصره أصوات المعارضة الرامية إلى عزل المكتب المسير و ترحيل المنخرطين به الذين لم يحركوا ساكنا أمام الأخطاء و النكبات المتتالية التي زجت بالفريق في أسفل ترتيب مجموعة الشمال الغربي للدوري المغربي الثاني هواة لكرة القدم قادما من دوري الأضواء مثقلا بهذه الأخطاء التي صفقوا لها أثناء مصادقتهم على التقريرين الأدبي و المالي خلال الجمع العام السنوي غير العادي المنعقد شهر شتنبر الماضي بأبواب مغلقة و المشكوك في شرعيته من قبل الجمهور القصري لمواجهة فريق يتطلع بصمت للمراتب الأولى في هذا الدوري اتحاد يعقوب المنصور وذلك لحساب الأسبوع التاسع للدوري المواجهة على الورق تبدو في صالح الضيوف بالنظر إلى حجم المشاكل التي يعيشها الفريق و التي دفعت بالجمهور القصري  إلى تكثيف لقاءاته بهدف تشكيل جبهة لمناهضة سياسة المكتب المسير للفريق الذي يحاول بدوره وفق أنباء غير مؤكدة تغيير جلده على مستوى بعض المواقع بهرم المكتب و الاستعانة بحسب ذات الأنباء بأحد المنخرطين هذا وينزل المتصدر ب16 نقطة فريق التكوين المهني لمواجهة فريق من مثلث الخطر أشبال الصخور السوداء ب 6 نقاط في لقاء تميل كفته لأصحاب الضيافة و للغاية ذاتها يسافر المتصدر مناصفة مع التكوين المهني ب 16نقطة فريق وفاء وداد لمقارعة الضلع الثاني لمثلث الخطر نهضة سطات ب 5 نقاط بعيون مفتوحة على العلامة الكاملة في وقت يعاني فيه النهضة السطاتية من سوء النتائج و قلق الجماهير السطاتية على مصير الفريق بالمقابل ينزل الملاحق نهضة الكارة ب 15نقطة لمواجهة انبعاث سيدي مومن بملعب الأخير و هي المواجهة التي تبقى مفتوحة على جميع الاحتمالات و لا بديل عن الفوز من جانب نهضة الكارة لمواصلة البحث عن مكان له على صعيد الصدارة و هذا يبدو صعبا بعض الشئ أمام الإنبعاث الساعي بدوره للإلتحاق بصف الملاحقة أما المواجهتين المتبقيتين عن هذه المجموعة فقد يحكمها عاملا الأرض و الجمهور .

عبدالإله الزكري

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة