بعد أزمة بسبب تعليقاته.. إبراهيموفيتش سيترك قدمه تتحدث

ستوكهولم – قال زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم منتخب السويد لكرة القدم إنه سيترك قدمه تقوم بالعمل بعد أن وضعته تعليقات مهينة لفرنسا والحكام في موقف صعب.

وسيمثل لاعب باريس سان جيرمان أمام لجنة الانضباط في رابطة الدوري الفرنسي في التاسع من ابريل/ نيسان لشرح التعليقات التي أدلى بها عقب خسارة ناديه 3-2 أمام بوردو يوم 15 مارس/ آذار.

وقال ابراهيموفيتش في مؤتمر صحفي “ما يحدث يواصل اثارة دهشتي لكن عليك تقبل الأمور كما هي.”

وأضاف “ليس علي سوى اللعب وأنا أفعل مثلما فعلت في المرة السابقة وأترك قدمي تقوم بالعمل.”

واعتذر إبراهيموفيتش سريعا بعد أن أظهره تسجيل عقب الهزيمة أمام بوردو مباشرة وهو يقول “في 15 عاما لم أشاهد مطلقا حكما جيدا في هذا البلد… لا يستحقون وجود باريس سان جيرمان.”

وقال المهاجم السويدي الذي سيلعب منتخب بلاده ضد مولدوفا في تصفيات بطولة اوروبا 2016 بعد غد الجمعة إن أحدا لم يناقش مستوى الحكم بعد اللقاء وتساءل عما اذا كان يجب معاقبة الحكام على ادائهم السيء.

لكنه أضاف أن الواقعة لم تؤثر على حبه لفرنسا أو جعلته يسعى وراء تحد جديد.

وقال إبراهيموفيتش “أنا سعيد في فرنسا، لم أكن سأنتقل إلى فرنسا إن لم أكن أحبها ولم أكن سأوقع عقدا جديدا اذا لم أكن أحبها.

كل الأشياء الأخرى التي تقال هي فقط بسبب الرغبة في ازاحتي من على القمة لكنهم لن ينجحوا.. أنا سعيد على القمة وسأبقى هنا.


Copyright © 2017   النخبة