بلمعلم يثير خلافات كبيرة بين أقوى الأندية القطرية…

ينتظر أن تعقد إدارة فريق الوكرة القطري ندوة صحفية الأسبوع الجاري لتوضيح ملابسات انتقال اسماعيل بلمعلم إلى فريق قطر القطري. وظهر خلاف بين الفريقين القطريين حول من له الحق في انتداب اللاعب الذي خاض مباريات الموسم المنقضي بقميص الوكرة. ووصلت شظايا الخلاف إلى الرجاء، أحد أطراف الملف باعتبار العقد الذي يربطه باللاعب، علما أن فريق الوكرة قدم في مرحلة ثانية نفس العرض المالي الذي طرحه فريق قطر، والبالغة قيمته 700 ألف دولار.
وأعلن الرجاء في بيان أورده السبت أن اسماعيل بلمعلم انتقل بشكل نهائي إلى فريق قطر القطري الرياضي، بعدما لعب الموسم الرياضي الماضي معارا لفريق الوكرة القطري. وحسب بلاغ إدارة الفريق فإن «الرجاء تلقى عرضا ثانيا من فريق الوكرة عبر من خلاله عن رغبته في الاستفادة من خدمات اللاعب الرجاوي بشكل نهائي، إلى أن عرض فريق الوكرة جاء متأخرا، عن العرض الذي توصل به الفريق الأخضر من فريق قطر القطري».
ومن جهته برأ فيصل الكواري عضو مجلس إدارة نادي قطر فريقه من أن يكون تصرف بشكل غير محترف. وقال الأخير في تصريحات خاصة لموقع قنوات «الكأس»:»نادي قطر لم يخرق ميثاق الشرف ولم يصدر منه أي تصرف غير محترم تجاه الوكراوية». وأضاف:»الاحتراف يتطلب منك أن تتحرك وتبادر لإنهاء صفقات اللاعبين وهذا ما فعله قطر ولم يفعله الوكرة..هذا سوق وهناك عرض وطلب على اللاعبين».
وقال الكواري:»عندما تملك السيولة المالية يمكنك أن تدخل مباشرة على الخط مع اللاعب الذي تريده وليس هناك ما يمنعك». ولام الكواري نادي الوكرة بشكل مباشر، مؤكدا: أنتم لم تنهوا أموركم مع اللاعب الذي كان من المفروض أن يكلمكم ولكنه لم يفعل ولذلك فالمشكلة مشكلة الوكرة». وتابع الكواري:اللاعب وصله عرض ووقع معنا وهذا الكلام صحيح واللاعب لا ينتظرك إذا كانت لديه عروض».
وكانت إدارة نادي الوكرة أصدرت بياناً جاء فيه «يؤسفنا أن نعلن عن ما قامت به إدارة نادي قطر التي نكن لها كل الاحترام والتقدير بعكس ما كنا نأمل منهم حيث اتصل راشد الشهواني بالشيخ خليفة بن حسن آل ثاني، بخصوص اللاعب إسماعيل بنمعلم للوقوف على مدى رغبة نادينا في التعاقد مع اللاعب، حيث نادي قطر يرغب بضم اللاعب، وتم إبلاغه بأن نادينا سوف يتعاقد مع اللاعب للاستمرار مع نادينا الموسم المقبل وهناك موافقة مبدئية من قبل اللاعب في هذا الشأن، ورغم تعاقدنا مع اللاعب علي رحيمة، فقد أبلغنا إدارة قطر بأن نادينا على استعداد بإعطائهم أحد اللاعبين للموسم المقبل بحكم العلاقة الطيبة التي تربطنا، ثم فوجئنا بأن إدارة نادي قطر تعاقدت مع اللاعب بعرض أكبر من عرضنا دون الرجوع لنادينا؟ مستغلين الإمكانات المادية لنادي قطر التي تفوق إمكانات نادينا المادية ومن خلال هذا البيان فإننا نأسف لما قامت به وأقدمت عليه إدارة نادي قطر، حيث إن مثل هذه الأمور تهدم ولا تبني، كما يطيب لنا أن نرسل إليهم رسالة نأمل أن تصلهم وأن يعملوا بها فرسالتنا لهم «أن الرياضة تنافس شريف وليست صراعا بين الأشقاء».


Copyright © 2017   النخبة