رونالدينيو رفع ميسي فوق أكتافه ليحول الولد الصغير لرافعة أحلام عشاق برشلونة للسماء !

أعلن رونالدينيو إعتزاله لعالم كرة القدم وبالطبع عشاق برشلونة يتذكرونه كثيرا بالخير لإبداعاته ولأنه في بداية مسيرته مع البارسا كان عمره 16 سنة وأكثر شخص ساعده بالنادي حينها .

منذ  13 عاما على أول هدف سجله ليونيل ميسى مع برشلونة وكان ضد الباسيتى فى الليغا من صناعة الإسطورة البرازيلية رونالدينيو يوم 1 مايو 2005 وحينها كان رونالدينيو هو أهم وأفضل لاعب فى العالم وكان برشلونة فى بداية نهضته الكروية.

رونالدينيو كان يشعر بأن ميسى المراهق الذى لايراه أحد سيكون إمبراطور من بعده لذلك قرر أن يتبنى موهبته وهذا مايؤكده ميسى فى كل مكان بأنه تعلم كرة القدم مع رونالدينيو وإنه كان محظوظا بأنه زامل الساحر البرازيلى وكئن لسان حال رونالدينيو بعد أن صنع لميسى هدفه الاول فى تاريخه بانه سيقوم برفعه على أكتافه لكى يراه العالم لأنه بعد ذلك ستمر السنوات وسيصبح هذا المراهق أعلى من الكل وسيقوم برفع برشلونة على أكتافه ليصبح سيد أندية العالم.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2018   النخبة