ضربة موجعة لإفرتون قبل بداية الموسم

قال نادي إيفرتون، إنَّ مدافعه راميرو فونيس موري سيغيب عن صفوفه مدة طويلة بالموسم المقبل بعد خضوعه لعملية جراحية في الركبة، ستبعده عن الملاعب مدة تتراوح ما بين 6، و9 أشهر.

ولعب المدافع الأرجنتيني الدولي 23 مباراة في الدوري لإيفرتون بالموسم الماضي، لكنَّه تعرَّض لإصابة أنهت موسمه مبكرًا خلال وجوده مع منتخب بلاده في مارس/آذار الماضي.

وتعرض فونيس موري، 23 عامًا، لانتكاسة خلال عملية التعافي قضت على كل أمل في العودة لصفوف لفريقه في بداية الموسم المقبل.

وقال إيفرتون عبر موقعه الرسمي أمس الأربعاء: “راميرو فونيس موري، تعرَّض لمشكلة في ركبته وخضع لعملية جراحية أخرى ببرشلونة ستتطلب عملية إعادة تأهيل طويلة تستمر على أقل تقدير ما بين 6، و9 أشهر”.

وتضم قائمة الإصابات في إيفرتون أيضًا كلا من روس باركلي، ويانيك بولاسي، وسيموس كولمان.

وسيخوض إيفرتون مباراته الأخيرة في جولته الإعدادية للموسم الجديد في مواجهة جنك البلجيكي بعد غدٍ السبت قبل خوض لقاء الذهاب في تصفيات الدوري الأوروبي، يوم الخميس المقبل.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة