عبد السلام أحيزون و استراتيجية تطوير ألعاب القوى 
عبد السلام أحيزون و استراتيجية تطوير ألعاب القوى 

تم  تقديم استراتيجية تطوير ألعاب القوى المغربية للمشاركين في المؤتمر 27 للكونفدرالية الإفريقية للعبة، الذي احتضنه قصر المؤتمرات محمد السادس بالصخيرات على مدى يومين. 
واستعرض عبد السلام أحيزون، رئيس الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، خلال تقديمه لهذه الاستراتيجية سبعة محاور تتعلق بالأساس باستراتيجية النهوض بألعاب القوى الوطنية والمستوحاة من الرسالة الملكية السامية الموجهة إلى المشاركين في المناظرة الوطنية حول الرياضة لسنة 2008، والتي تميزت بالتوقيع على عقد برنامج بين الجامعة والحكومة (2017 – 2011).
وحسب الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، فقد مكنت هذه الاستراتيجية أم الألعاب الوطنية من التوفر على الأكاديمية الدولية محمد السادس بإفران وخمسة مراكز جهوية للتكوين، و21 حلبة مطاطية، لفائدة 120 ألف ممارس.
وعرف هذا المؤتمر، الذي نظم تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس مشاركة 50 جامعة وطنية إفريقية، وتم خلاله المصادقة بالإجماع على أنظمة الكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى.
كما عرف جدول الأعمال مناقشة عدة نقاط من بينها تقرير عن أنشطة سنة 2016، وتقرير افتحاص الكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى، والاستعدادات لبطولة افريقيا للكبار في دورتها 21 التي ستحتضنها نيجيريا، إضافة إلى النسخة الخامسة لبطولة إفريقيا للعدو الريفي التي ستنظم السنة المقبلة بالجزائر.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة