غيابات بالجملة في صفوف الرجاء البيضاوي…بعد العودة من الجزائر…؟
أشرف رضوان حجري، المدرب المساعد السابق لفريق الرجاء على أول حصة تدريبية يجريها فريق الرجاء بعد عودته من الجزائر، حيث كان خرج من دوري أبطال افريقيا بعد خسارته بالضربات الترجيحية ضد وفاق سطيف الجزائري.
وتميزت الحصة التدريبية بملعب «الوزاريس» بغياب مجموعة من اللاعبين لأسباب مختلفة. ويتعلق الأمر بخالد العسكري و عبد الجليل اجبيرة بترخيص من الطاقم التقني، فيما أجبرت الإصابة كل من زكرياء الهاشمي، ومصطفى بلمقدم، وعادل الكروشي، وكريستيان أوساغونا على الخضوع للراحة في انتظار تعليمات الطاقم الطبي للفريق.
ويعاني عادل كاروشي، الظهير الأيسر لفريق الرجاء من تمزق عضلي سيفرض عليه الخلود للراحة لمدة أسبوع قبل استئناف تداريبه رفقة المجموعة، وأظهرت الفحوصات الطبية التي خضع لها تعرضه لإصابة على مستوى الفخذ خلال مباراة العودة بين الرجاء و وفاق سطيف، بالجزائر. وهو مايعني أن اللاعب لن يشارك في المباراة المقبلة ضد الفتح الرباطي، برسم مؤجل الدورة 26 من الدوري الاحترافي.
ويغيب عن المباراة أيضا مصطفى بلمقدم الذي تعرض لإصابة في جانبه الأيمن قرب الكلية، ما اضطر الطاقم الطبي للرجاء إلى إخضاعه لفحوصات طبية دقيقة بالأشعة.
وبينت الفحوصات أن اللاعبين لا يعاني من أية إصابة في كليته، وأنه يعاني فقط من بعض الآلام في جانبه الأيمن، ومنحه الطاقم الطبي ثلاث أيام راحة قبل العودة لاستئناف تداريبه رفقة الفريق.
من جانب آخر عقد مصطفى دحنان، وعادل بامعروف، عضوي المكتب المسير للفريق، اجتماعا مع لاعبي الفريق قبل بدء الحصة التدريبية.
وخلال الإجتماع أخبر عضوا المكتب المسير اللاعبين بقرار الانفصال عن مدرب الفريق خوصي روماو، والمعد البدني أونطونيو، كما أخبرا اللاعبين بتولي رضوان حجري مهمة الإشراف على تدريب الفريق إلى حين التعاقد مع مدرب جديد.
وحث دحنان وبامعروف اللاعبين على ضرورة نسيان الإقصاء من عصبة الأبطال الإفريقية، والتركيز على المباريات المقبلة لتحقيق نتائج إيجابية، خاصة أن الفريق تنتظره مباراة مهمة في دوري الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

Copyright © 2017   النخبة