هكذا علق اللاعب الدولي المغربي أشرف حكيمي، على الهدف التاريخي الذي سجله اليوم مع فريقه ريال مدريد في مرمى إشبيلية في الجولة 15 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وقال أشرف في تصريحات نقلها موقع “برنابيو ديجيتال” الإسباني “بعد تسجيلي للهدف توقفت لأنني لم أكن أعرف ماذا أفعل، لم أسجل من قبل (يضحك) إنها لحظة لن أنساها أبدًا، لقد عملت بجد من أجل هذه الفرصة”.

وأضاف “إنه عام من العمل وقبل كل شيء أود أن أتعلم من زملائي الذين هم الأفضل، أتذكر كل أولئك الذين كانوا بجانبي، وعائلتي”.

 وحول أداء الفريق اليوم قال “كان شوطًا رائعًا من الفريق بأكمله، نحن نعرف ما يجب القيام به، حافظنا على النتيجة في الشوط الثاني دون أي استرخاء، أنا سعيد لأننا لم نتلق أي هدف”.

واختتم “إنه انتصار جيد قبل أن نذهب إلى كأس العالم للأندية، نحن نريد أن نحقق المتوقع