مبارة استعراضية بين قدماء نجوم إفريقيا ومسيري كرة القدم بالقارة

أمتع قدماء نجوم كرة القدم الإفريفية ، أمس الخميس، جمهور ملعب ولي العهد الأمير مولاي الحسن بالرباط بمقابلة كروية استعراضية جمعتهم بمسيري كرة القدم بالقارة.
وانتهت المباراة، التي جرت على هامش مناظرة الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم التي انعقدت يومي 18 و 19 يوليوز الجاري بمدينة الصخيرات، بفوز عريض لصالح قدماء نجوم كرة القدم الإفريفية.
وعرف هذا اللقاء مشاركة ثلة من النجوم الذين أبدعوا خلال مسيراتهم الكروية مع أكبر الأندية في العالم، سيما النجم لخضر بلومي، القائد الذي لعب في صفوف المنتخب الجزائري في الثمانينيات، والذي يعتبره زملاؤه أحد أحسن اللاعبين الجزائريين على مر التاريخ.
وإلى جانب لخضر بلومي، شارك أيضا في هذه المباراة الاحتفالية النجمان الكامرونيان ، جيرمي نجيتاب الذي لعب في صفوف ريال مدريد وتشيلسي، وباتريك مبوما، الذي حمل قميص كل من باريس جان جيرمان وبارما وساندرلاند.
وقال باتريك مبوما، الذي حاز بطولة إفريقيا رفقة منتخب الكاميرون خلال سنتي 2000 و 2002، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء في ختام هذا الحفل الكروي ” إنه بعد يومين من الاشتغال والتشاور، احتفلنا اليوم في هذه المقابلة الرائعة التي أجريت فوق هذا العشب الجميل”.
وفيما يتعلق بالبنيات التحتية الرياضية في المغرب، قال مومبا الذي توج بالميدالية الذهبية رفقة الكاميرون خلال أولمبياد 2000 وصاحب الهدف الأسطوري ضد منتحب فرنسا، إنه يعرف جيدا المغرب، مضيفا أن المملكة ‘‘قادرة على تنظيم كأس العالم‘‘.
كما شارك في هذه المباراة كل من مدرب المنتخب الوطني هيرفي روناو، والمدرب رشيد الطاوسي، واللاعب الدولي السابق مصطفى الحداوي.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة