روني يدخل التاريخ في مباراة إنجلترا وسلوفينيا

روني يدخل التاريخ في مباراة إنجلترا وسلوفينيا

رويترز

لندن – بات وين روني أصغر لاعب يخوض مباراته المئة مع منتخب إنجلترا عندما حمل شارة القيادة في مباراة الفريق امام سلوفينيا ضمن تصفيات بطولة أوروبا لكرة القدم 2016 على استاد ويمبلي السبت.

وبات روني (الذي اكمل عامه التاسع والعشرين الشهر الماضي) اللاعب التاسع الذي ينضم الى نادي المئة مع منتخب انجلترا والذي يتصدره بيتر شيلتون الذي خاض اخر مباراة له ضمن 125 مباراة له مع منتخب إنجلترا عام 1990.

وكان روني أصغر لاعب يمثل إنجلترا في وقت ظهوره حيث كان يبلغ من العمر 17 عاما و111 يوما عندما حل بديلا في الشوط الثاني ليخوض اول مباراة له وكانت لقاء ودي أمام أستراليا في ابتون بارك في 12 فبراير/ شباط 2003 ليحطم الرقم القياسي الذي ظل قائما منذ عام 1879.

وبات روني أصغر لاعب يسجل مع منتخب إنجلترا بعدها بسبعة أشهر عندما فاز منتخب بلاده 2-1 على مقدونيا في تصفيات بطولة أوروبا 2004 في سكوبي في السادس من سبتمبر/ ايلول 2003 وكان يبلغ من العمر 17 عاما و317 يوما.

وعلى الرغم من ان ثيو والكوت تفوق في عام 2006 على الرقم القياسي الخاص لأصغر لاعب يشارك مع منتخب إنجلترا ظل الرقم القياسي الخاص بروني كأصغر هداف مع منتخب إنجلترا قائما.

وبدأ روني المباراة أمام سلوفينيا ولديه 43 هدفا سجلها مع منتخب بلاده ليحتل المركز الرابع في ترتيب هدافي المنتخب الإنجليزي على الإطلاق خلف بوبي تشارلتون الذي سجل 49 هدفا وجاري لينكر ولديه48  هدفا وجيمي جريفز ولديه 44 هدفا.

وقدم تشارلتون الذي خاض 106 مباريات دولية ويعمل الان مديرا في نادي مانشستر يونايتد الذي يلعب له روني – هدية رمزية للاعب قبل بداية اللقاء. وكان روني يصطحب نجليه كاي وكلاي قبل اللقاء.


Copyright © 2017   النخبة