بات مصير اللاعب حسام الدين الصهاجي معلقا داخل نادي الجيش الملكي بعدما قرر المدرب رشيد الطوسي إلحاقه بفريق الأمل واستبعاده من التشكيل الأساسي للفريق.

ومثل القرار صدمة لمحبي الفريق و كذا مسؤولي النادي و السبب هو كون المدرب الطوسي هو من أصر على التعاقد مع اللاعب خلال فترة الإنتقالات الصيفية قادما من المغرب التطواني، دون أن يشركه في أي من المباريات التي لعبها لغاية اللحظة.

وحطم نادي الجيش كل الأرقام على مستوى  فشل تعاقداته دون أن تمضي عليها فترة معقولة، إذ فسخ عقد اللاعب الشطيبي الذي انتقل لفاس و صار من أبرز لاعبي الدوري و فسخ عقد لاعبه أحمد اجدو كما فسخ عقد اللاعبين أومغار و الحلفي دون أن يمر على توقيعهما للفريق أكثر من أسبوعين فقط.

وخلفت مسألة التعاقدات داخل نادي الجيش الملكي جدلا قويا بسبب مقاربتها الفاشلة والأرقام المالية التي تم تداولها بشأنها دون أن يقدم اللاعبون المنضمون للنادي مردودا لائقا بسمعة الزعيم.