حسم المغربي سفيان أمرابط، رسميًا، موقفه من تمثيل المغرب في المستقبل، بعدما أبدى مدرب المنتخب الهولندي إدفو كات، رغبة في ضمه لمنتخب الطواحين.

وأبلغ أمرابط، شقيقه نور الدين، قراره بقبول تمثيل المنتخب المغربي رسميًا، وإبلاغ فوزي لقجع، رئيس الجامعة المغربية، بهذه الرغبة.

كان فوزي لقجع دعا سفيان أمرابط، ووالده لحضور مواجهة الغابون والمغرب من ملعب محمد الخامس، كرد فعل على المحاولات الهولندية لضمه.

وسيكون سفيان أمرابط حاضرًا في مباراة المغرب وكوت ديفوار في آخر جولات تصفيات المونديال الشهر المقبل في أبيدجان.

كان سفيان 21 عامًا، الشقيق الأصغر لنور الدين أمرابط لاعب ليغانيس الإسباني، اُستدعي لودية تونس شهر مارس المنصرم ، ولم يخض حتى الآن، أي مباراة رسمية مع المغرب.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة