الكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى والمصادقة على أنظمتها

تم أمس الثلاثاء بالصخيرات، المصادقة بالاجماع على أنظمة الكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى خلال اختتام أشغال المؤتمر السابع والعشرين للهيئة القارية الذي انطلقت أشغاله أول أمس الاثنين. 
وقال لامين فاتي الأمين العام للكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى في للصحافة، إن القوانين التي تمت المصادقة عليها بالاجماع من طرف ال48 اتحادا الحاضرين لأشغال المؤتمر من بين الأعضاء ال54، تلائم الاستراتيجية الجديدة لتطوير الهيئة القارية لأم الألعاب.
وأضاف بأن هذه المصادقة تدخل في إطار تطبيق توصيات الاتحاد الدولي لألعاب القوى المعلن عنها في دجنبر 2016 بموناكو، والتي توصي الاتحادات القارية بضرورة ملائمة أنظمتها مع القوانين الدولية، مع الأخد بعين الاعتبار الخصوصيات المحلية لكل كونفدرالية.
وأوضح أنه تم خلال أشغال المؤتمر تعيين نواب الرئيس بالجهات الخمس للكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى، وتعويض الكيني دافيدو أوكايو الممثل السابق للكونفدرالية لدى الاتحاد الدولي، بالموريسي فيفيان غونغورام، فضلا عن تعيين المغربي عزيز داودة على رأس فريق مكلف بتنسيق التطوير التقني بافريقيا.
كما عرف جدول الأعمال، يضيف المصدر ذاته، مناقشة عدة نقاط من بينها تقرير عن أنشطة سنة 2016، وتقرير افتحاص الكونفدرالية الافريقية لألعاب القوى، والاستعدادات لبطولة افريقيا للكبار في دورتها ال21 التي ستحتضنها نيجيريا، إضافة إلى النسخة الخامسة لبطولة افريقيا للعدو الريفي التي ستنظم السنة المقبلة بالجزائر.
وتميز حفل افتتاح هذا الحدث الكبير لألعاب القوى الإفريقية، المنظم تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، بالرسالة التي وجهها للمشاركين، والتي تلاها عبد اللطيف المنوني، مستشار الملك.
وقد تقرر تنظيم هذه التظاهرة، التي يشارك فيها ممثلو 48 إتحادا رياضيا إفريقيا، بالمغرب بعد أن كانت مبرمجة بدكار (مقر الكونفدرالية الإفريقية لألعاب القوى)، في فاتح غشت الماضي بلندن، عشية الدورة ال51 لمؤتمر الاتحاد الدولي لألعاب القوى.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة