6 أندية عربية تصارع الخروج المبكر من دوري أبطال إفريقيا

يسدل الستار على مباريات مرحلة المجموعات (دور الستة عشر) ببطولة دوري أبطال أفريقيا، حيث تتطلع الفرق التي لم تحسم بعد تأهلها لدور الثمانية، لتفادي الخروج المبكر من المسابقة الأكبر والأهم على مستوى الأندية في القارة السمراء.
ولم يصعد إلى الأدوار الإقصائية في البطولة سوى 3 فرق هي الترجي والنجم الساحلي وصن داونز، بينما تواصل 9 فرق، من بينها 6 أندية عربية، صراعها لحجز المقاعد الخمسة المتبقية في دور الثمانية، بينما خرجت 4 فرق من السباق مبكرا.
ويستضيف النجم الساحلي، المريخ السوداني في المجموعة الأولى، التي تشهد أيضا لقاء يجمع بين الهلال السوداني وضيفه فيروفيارو الموزمبيقي.

ويتربع النجم على الصدارة برصيد 9 نقاط، بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه المريخ، بينما يحتل فيروفيارو المركز الثالث برصيد خمس نقاط، ويقبع الهلال، الذي ودع المسابقة رسميا، في قاع الترتيب برصيد 4 نقاط.
ويسعى المريخ للفوز، من أجل حسم التأهل رسميا للدور المقبل، دون النظر لنتيجة اللقاء الآخر في المجموعة.

ويبدو الصراع على أشده في المجموعة الثانية، التي تشهد مواجهتين مرتقبتين بين اتحاد العاصمة الجزائري مع ضيفه كابس يونايتد الزيمبابوي، والزمالك المصري مع ضيفه أهلي طرابلس الليبي.
ويتصدر اتحاد الجزائر المجموعة برصيد 8 نقاط، بفارق المواجهات المباشرة أمام أقرب ملاحقيه أهلي طرابلس، بينما يحتل كابس يونايتد المركز الثالث (6 نقاط)، ويتذيل الزمالك الترتيب برصيد 5 نقاط.
ويمتلك اتحاد الجزائر حظوظا وفيرة للغاية لبلوغ دور الثمانية، حيث يكفيه التعادل فقط لضمان التأهل، دون انتظار نتيجة المباراة الأخرى بالمجموعة.
ويشهد ملعب برج العرب، مواجهة عربية خالصة بين الزمالك وأهلي طرابلس، حيث يطمح الفريق الليبي في الحصول على نقطة التعادل للاستمرار في البطولة، في حين بات الزمالك مطالبا بالفوز، في انتظار تعثر كابس يونايتد أمام اتحاد الجزائر، لبلوغ الدور المقبل.
وفي المجموعة الثالثة، يلتقي الترجي التونسي مع ضيفه سان جورج الإثيوبي، ويلعب صن داونز أمام ضيفه فيتا كلوب الكونغولي.

ويعتلي الترجي قمة المجموعة برصيد 9 نقاط، بفارق نقطة أمام أقرب ملاحقيه صن داونز، بينما يحتل سان جورج المركز الثالث بخمس نقاط، متفوقا بفارق نقطة على فيتا كلوب، القابع في ذيل الترتيب.
ويرغب الترجي، في الفوز على نظيره الإثيوبي للحفاظ على صدارة المجموعة، في حين يتطلع صن داونز للانقضاض على القمة، من خلال الفوز على فيتا كلوب، انتظارا لتعثر الفريق التونسي.
وكان الفريقان قد حسما تأهلهما منذ الجولة الماضية.
ويأمل الأهلي المصري والوداد البيضاوي المغربي في الظفر ببطاقتي التأهل للدور المقبل عن المجموعة الرابعة، حينما يستضيفان فريقي القطن الكاميروني وزاناكو الزامبي على الترتيب.

وواصل زاناكو تصدره للمجموعة برصيد 11 نقطة، بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه الوداد البيضاوي، في حين يحتل الأهلي المركز الثالث برصيد 8 نقاط، ويتذيل القطن، الذي ودع المسابقة رسميا، ترتيب المجموعة بلا نقاط.
ويسعى الفريق المغربي للاستفادة من وجود عاملي الأرض والجمهور، لمواصلة صحوته في المجموعة، واجتياز عقبة منافسه زاناكو الزامبي، الذي يكفيه التعادل فقط لمواصلة مغامرته في البطولة القارية، وضمان صدارة المجموعة.

ويتطلع الأهلي المصري، للعودة إلى نغمة الانتصارات من جديد، بعدما غابت عنه في المرحلتين الماضيتين، عندما يستضيف القطن الكاميروني.
ويرى البعض أن الفرصة تبدو مواتية أمام الفريق المصري للصعود إلى دور الثمانية، رغم أنه لا يملك أي خيار سوى الفوز لانتزاع المركز الثاني بالمجموعة، بغض النظر عن نتيجة مباراة الوداد وزاناكو، بالنظر إلى تواضع مستوى منافسه الكاميروني، الذي يعد الفريق الوحيد في المجموعات الأربعة الذي خسر جميع مبارياته حتى الآن.

التعليقات مغلقة.


Copyright © 2017   النخبة